تقنية بومودورو لإدارة الوقت

استخدم أكثر من مليوني شخص تقنية بومودورو لتغيير حياتهم، وصاروا أكثر إنتاجية وتركيزًا وذكاءً!

تم تقسيم تقنية بومودورو إلى ستة أهداف:

 

  1. اكتشف مقدار الجهد الذي يتطلبه النشاط:

هل تساءلت يوما أين يذهب كل وقتك؟ لا داعي للقلق بعد الآن !  كل ذلك على الصفحة موجود في ورقة مهام بومودورو الخاصة بك، فهي تعطيك نظرة عامة مرئية للوقت الذي قضيته في مهام مختلفة.

 

  1. قلل مقاطعة مهام عملك:

عادة، يمكنك تحمل 25 دقيقة قبل معاودة الاتصال بصديق ما أو الرد على رسالة بريد إلكتروني وتترك العمل الذي بين يديك. ولكن، ستتعلم في هذه التقنية كيفية التعامل مع المقاطعة الحتمية مع الاستمرار في التركيز على المهمة التي بين يديك.

 

  1. تقدير الجهد المبذول للأنشطة:

بمجرد أن تتقن هذه التقنية، ستتمكن من التنبؤ بدقة بعدد بومودورو الذي سيستغرقه لإنجاز مهام الغد – أو مهام الشهر المقبل.

 

  1. اجعل بومودورو أكثر فعالية:

بينما يتم تعيين ملامح بومودورو، يمكنك تعديل ما تفعله بداخلها لزيادة الكفاءة إلى أقصى حد. حيث تتمثل إحدى الطرق لجعل بومودورو أكثر فاعلية، هي في استخدام الدقائق القليلة الأولى لمراجعة ما قمت به من قبل (تمت مناقشة طرق أخرى في الكتاب).

 

  1. ضع جدولاً زمنياً:

يضع الجدول الزمني لك حدًا يحفزك لإكمال المهمة خلال فترة زمنية محددة. كما أنه يحدد لك وقت عملك من وقت فراغك، وسيسمح لك بإنشاء جدول زمني واضح للاستمتاع بوقتك دون القلق من قيامك بمزيد من العمل.

 

  1. حدد أهدافك الخاصة:

تقنية بومودورو هي أداة يمكنك استخدامها للوصول إلى أهدافك الخاصة. على سبيل المثال، قد يدرك الكاتب أنه يقضي الكثير من الوقت في المراجعة، وسيضبط جدول بومودورو الزمني الخاص به ليسمح له بمزيد من وقت العصف الذهني.

 

 

 

كيف سيغيّرك بومودورو؟

من خلال تطبيق تقنية بومودورو، يمكنك إدارة ما يلي:

 

  1. التعامل مع ترك الأعمال:

– لا مزيد من الأخطاء بسبب قلة التركيز.

– لا مزيد من التقديرات الخاطئة وإعادة العمل والتوتر والعمل الإضافي.

 

  1. قلل من طول وعدد الاجتماعات:

– لا مزيد من الاجتماعات الطويلة والمرهقة وغير المجدية.

 

  1. تقليل أخطاء التقدير:

– تعلم تبسيط وتنظيم المهام

– لا مزيد من التقديرات الخاطئة للمهام المعقدة وغير المحددة وغير المؤكدة.

 

  1. تحسين الدافع من خلال تحسين محتوى العمل:

– تعلم كيفية فهم الجهد الذي ستستغرقه المهمة، وتقليل تعقيد المهام التي تحتاج إلى القيام بها، وتنظيم وقتك.

– لا مزيد من انعدام الثقة وانعدام المسؤولية وانعدام الثقة بين أعضاء الفريق.

 

  1. غيّر الوقت من كونك عدوًا إلى أن تكون حليفًا من أجل تحقيق أهدافك:

– خذ فترات راحة منتظمة، وتعلّم كيف تراقب نفسك وفريقك وتحسن من عملك.

– لا مزيد من العمل تحت الضغط.

– لا مزيد من التوترات بين أعضاء الفريق.

– لا مزيد من الخوف من المساءلة.

 

  1. تلبية المواعيد النهائية دون ضغط الوقت:

– تعلم كيفية تحويل هدف معقد إلى سلسلة من الأهداف الأبسط للوصول إليها، وبالتالي زيادة الدافع لديك، ودقة التقديرات واحتمال النجاح النهائي.

– لا مزيد من المواعيد النهائية الضائعة والتأخيرات المكلفة.

 

  1. شارك مع أعضاء فريقك نفس وجهة النظر حول ما يجب فعله:

– لا مزيد من الشكوك حول ما يجب القيام به ، ومن عليه أن يفعل ماذا ومتى سيتم القيام بشيء ما.

 

  1. أنشئ جدولًا زمنيًا فعالاً للفريق لتحقيق أهداف متعددة ومعالجة الأحداث غير المخطط لها والمهام وحالات الطوارئ والتغيير:

– لا مزيد من الاختناقات والانقطاعات.

– مزيد من الاحتكاكات بين أعضاء الفريق.

 

  1. قلل من تعقيد أهدافك وعدم اليقين النسبي في الوصول إليها:

– من خلال تعلم تحويل التسلسلات الهرمية المتداخلة بشدة للمهام إلى قوائم مهام خطية: قوائم مهام بدون تعقيدات وترابطات بين المهام.

– لا أهداف أكثر تعقيدًا ولا يمكن التحكم فيها ولا يمكن الوصول إليها.

 

  1. تحسين التفاعل بين أعضاء الفريق الذين يحتاجون إلى إكمال المهام:

– لا يوجد تجاوز في الاتصالات.

– لا مزيد من آلاف الرسائل الفورية ورسائل البريد الإلكتروني والمكالمات التي تقطع سير عملك.

عملية بومودورو الأساسية:

بالنسبة لكثير من الناس، الوقت عدوٌ. نحن نسابق الزمن لإنهاء المهام والالتزام بالمواعيد النهائية.  بالمقابل، تعلمك تقنية بومودورو التصالح مع الوقت، بدلاً من الكفاح ضده. فهو نظام ثوري لإدارة الوقت، حيث سيسهل التعلم منه واستخدامه بشكل أفضل.

 

تتكون عملية بومودورو الأساسية من 6 خطوات:

1– اختر مهمة ترغب في إنجازها:

مهمة كبيرة أو صغيرة، مهمة كنت تؤجلها لمليون سنة. لا يهم! ما يهم هو أنه شيء يستحق اهتمامك الكامل.

 

2- اضبط بومودورو لمدة 25 دقيقة:

أقسم لنفسك قسمًا صغيرًا (سأقضي 25 دقيقة في هذه المهمة ولن أقاطع نفسي). يمكنك أن تفعل ذلك! فهي مجرد 25 دقيقة فقط.

 

3- اعمل على المهمة لغاية رنّ البومودرو:

انغمس في المهمة لمدة 25 دقيقة. إذا أدركت فجأة أن لديك شيئًا آخر تحتاج إلى القيام به، فاكتب المهمة على ورقة.

 

 

4- عندما ترن بومودورو، ضع علامة صح على الورقة:

تهانينا! لقد قضيت بومودورو بالكامل بدون مقاطعة في مهمة.

 

5- خذ استراحة قصيرة:

قم بالتنفس أو التأمل، أو تناول فنجانًا من القهوة، أو اذهب في نزهة قصيرة أو افعل شيئًا آخر يبعث على الاسترخاء (أي ليس له علاقة بالعمل). عقلك سوف يشكرك لاحقًا.

 

6- بعد الانتهاء من 4 بومودورو، خذ استراحة أطول:

بمجرد الانتهاء من أربع بومودورو، يمكنك أن تأخذ استراحة أطول. مثلاً: 20 دقيقة أو حتى 30 دقيقة. سيستخدم عقلك هذا الوقت لاستيعاب المعلومات الجديدة والراحة قبل الجولة القادمة من بومودورو.